استشهاد عامل فلسطيني أثناء مطاردته من قبل شرطة العدو الصهيوني

فلسطين المحتلة | 23 أبريل | مأرب برس :

استشهد عامل فلسطيني من بلدة قباطية جنوبي جنين، اليوم الثلاثاء، أثناء مطاردته من شرطة العدو الصهيوني في بلدة عرابة البطوف داخل الأراضي المحتلة عام 1948.

ونقلت وكالة الصحافة الفلسطينية “صفا” عن رئيس نقابة البناء في جنين رياض كميل قوله: إن المعلومات تشير إلى أن العامل محمد مجد علاونة كميل وقع من مكان مرتفع خلال مطاردة شرطة العدو لعمال الضفة في مدينة عرابة البطوف وملاحقتهم في الجبال القريبة.

وأضاف “محمد هرب إلى الجبال المجاورة وخلال ملاحقته سقط من ارتفاع كبير، فهو ليس ابن المنطقة ولا يعرف تضاريسها، وهو شهيد لقمة العيش كما كثير من العمال الذين يرحلون في ظروف مختلفة بحثا عن لقمة عيشهم في الداخل”.

وفي تفاصيل ما جرى، فإن شرطة العدو ووحدات حرس الحدود نفذت حملة مطاردة لعمال الضفة في منطقة عرابة البطوف تخللها عمليات دهم لمبانٍ قيد الإنشاء بحثا عن العمال بدون تصاريح، ولاحقت إثرها العمال الهاربين إلى الجبال المجاورة.

ويبيت جزء من العمال في الجبال الوعرة عقب الانتهاء من أعمالهم لتجنّب منع دخولهم من شرطة العدو الصهيوني عبر الحواجز العسكرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *