قتلى وجرحى بصفوف مليشيات حزب الأصلاح وإحراق مدرعتين وآليات في الأشباكات مع قبائل مأرب

سقط أعداد من مليشيات حزب الأصلاح اليوم الخميس  بين قتيل وجريح وأحرق مدرعتين وعدد من الآليات في الأشباكات الدائرة مع قبائل مأرب.

وذكر مصدر محلي أن الحملة العسكرية لمليشيات حزب الأصلاح في يومها الثاني واصلت استهداف منطقة المنين وتصدى لها أبطال الأشراف وعبيدة وتمكنوا من كسرها وتم إحراق مدرعتين وعدد من الأطقم العسكرية وسقوط قتلى وجرحى في صفوف مليشيات حزب الأصلاح.

وذكر المصدر سقوط عدد من الشهداء والجرحى من قبائل مأرب في تصديهم لعدوان مليشيات حزب الأصلاح.

كما أكد المصدر مواصلة مليشات حزب الأصلاح قصف منازل وقرى المواطنين بالمدفعية والصواريخ والهاونات وسقوط اعداد من الشهداء والجرحى منذ يوم الأمس .

وأشار المصدر الى الغضب العارم في أوسلط قبائل مأرب من تعديات مليشات حزب الأصلاح المتكررة على التي تستهدف كل مرة قبيلة وعزمهم على التصدي لهم ووقوفهم صفا واحدا في مواجهتهم.

الجدير ذكره ان هذة الإشتباكات حدثت على خلفية قيام القيادي والنائب الأصلاحي “محمد الحزمي” بالسطو المسلح على أراضي الأشراف في مدينة مأرب ما أدى إلى قيامهم بمنعه فإستعان بأمن المحافظة التي يسيطر عليها حزب الإصلاح وسقط قتيلين منهم على يد الأشراف فصعد “الحزمي” الموقف وتمألت معه كل قيادات السلطة بمأرب وتغاضعت عن سطوة على أراضي الأشراف،

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *