مقدمةاخباريةللنشرةالرئيسيةلقناةالمسيرةاليوم

مقدمة إخبارية للنشرة الرئيسة لقناة المسيرة ليوم الثلاثاء 07-03-2017م
ـــــــــــــــــــــــــــــ
باستعادة الجيش العراقي المجمع الحكومي في الموصل، وما ينوي مواصلته نحو بسط سلطة الدولة على كامل المحافظة يقدم العراق دليلا إضافيا على أن داعش ليس سوبرمان زمانه كما حاولت أمريكا أن تصوره حين احتلاله الموصل قبل ثلاث سنوات، وحينذاك قالت واشنطن إن هزيمة داعش تستغرق عشرين عاما، وهاهي خمسة أشهر مرت على بدء معركة الموصل تبشر بانحسار داعش، وانكفائها نحو الرقة السورية حيث ينتظرها هناك معركة فاصلة تتحكم فيها أجندة خارجية إلى حد ما ، وهي أجندة حضرت في اليمن من خلال العدوان السعودي الأمريكي الذي أعاد نفخ الروح في داعش والقاعدة في وقت كانت تلك الجماعات على وشك أن تلفظ أنفاسها أمام الجيش واللجان الشعبية وبدون أي تدخل أجنبي، وهو الأمر الذي أرعب الأمريكان إذ بدت ذرائع السيطرة على البلدان العربية تتلاشى أمام شعب يمني تمكن في فترة وجيزة لأن يقول للعالم نحن هنا.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق