المضادات الحيوية قد تنهي الطب الحديث

متابعات | 14 اكتوبر | مأرب برس :

حذّرت رئيسة الخدمات الطبية “دامي سالي دافييس” في بريطانيا من مشكلة تزايد مقاومة المضادات الحيوية، وأكدت أنه من الممكن أن يحدث تراجع كبير في الطب.

وأوضحت بأن مقاومة المضادات الحيوية تحصل حينما تتمكن الكائنات المجهرية كالجراثيم من التبدل فتستعصي بذلك على العلاج وتمكث العدوى وقتاً أطول في الجسم.

وتوضح دافييس أن عدداً من التدخلات الطبية كزراعة الأعضاء أو الولادة القيصيرية ستصبح محفوفة بالمخاطر، إذا لم تكن ثمة أدوية قادرة على مكافحة التعفن.

ويذكر أن المنظمة حددت مسببات الأمراض المقاومة للمضادات الحيوية، من بينها بعض الالتهابات الشائعة كالالتهاب الرئوى والتهابات المسالك البولية.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق