أهم الأخبارالأخبار المحليةمأرب محرقة الغزاة

مستشارة الأمن القومي الأمريكي تزور قيادات العدوان في مأرب

متابعات | 17 ديسمبر | مأرب برس :

كشفت مصادر صحفية عن سبب زيارة مستشارة الأمن القومي الأمريكي السابقة فرانسس تاونسند برفقة وفد سعودي لمدينة مأرب شرق اليمن يوم  امس الأحد والتي ستلتقي المستشارة خلال زيارتها عدداً من القيادات الحزبية والسياسية والعسكرية الموالية لدول العدوان.

وتأتي الزيارة بعد أيام قليلة من انتهاء جولة المفاوضات التى جرت  في السويد الأسبوع الماضي، والتي قضت باتفاق برعاية أممية بشأن الحديدة وتبادل الأسرى من الطرفين، وأشارت المصادر الصحفية إلى أن مستشارة الأمن القومي الأمريكي ستناقش مع المسؤولين المرحلة المقبلة والتي ستشهد تطورات سياسية وعسكرية لإنهاء العدوان على اليمن.

 

ونقلت وسائل إعلام موالية للعدوان  أن المستشارة الأمريكية وصلت على متن طائرة نقل عسكرية سعودية وكان برفقتها وفد عسكري سعودي على رأسهم المتحدث باسم قوات التحالف تركي المالكي.

 

ويبدو أن التدخل الأمريكي في الحرب على اليمن لا يقتصر على الجانب العسكري فقط، بل قد يتطور لمحاولة رسم ملامح المرحلة المقبلة وضمان بقاء شخصيات سياسية وعسكرية يمنية موالية للعدوان في السلطة المقبلة لضمان استمرار مصالح الولايات المتحدة الأمريكية في اليمن والتي تتجاوز المصالح المتعارف عليها دولياً والمسموح بها إلى التدخل في الشؤون الداخلية والتحكم بسياساتها الخارجية والإقليمية.

مقالات ذات صلة

إغلاق