الأخبار الاقتصاديةالأخبار العربيه والعالميه

الحكومة الإيرانية تقر موازنة تتناسب مع العقوبات الأمريكية

وكالات | 25 ديسمبر | مأرب برس :

أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني أن الموازنة السنوية المقبلة تتناسب مع العقوبات الأمريكية المفروضة على طهران، واصفا هذه العقوبات “بالظالمة”.

وجاء تصريح الرئيس الإيراني خلال كلمة أمام البرلمان الإيراني اليوم، استعرض خلالها مشروع موازنة البلاد للعام الفارسي الجديد.

وكشف أن مدخرات بلاده من العملات الأجنبية وصلت خلال الأشهر الماضية إلى الصفر، لكن الحكومة اتخذت إجراءات صعبة لإنقاذ البلاد.

وأشار إلى أن هدف واشنطن الرئيسي من وراء هذه العقوبات، التي تستهدف الشعب الإيراني وشعوب المنطقة والشركات الاقتصادية والتجارية في العالم، هو إركاع إيران.

وعن أهم جوانب الموازنة الجديدة، قال الرئيس الإيراني إن موازنة العام الفارسي المقبل تتضمن زيادة بنسبة 20% في رواتب الموظفين والمتقاعدين، وخفض حصة صندوق التنمية الوطني من إيرادات صادرات النفط بنسبة 13% مقارنة بالموازنة السابقة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في مايو الماضي انسحاب بلاده من الاتفاق النووي مع إيران، وأعاد فرض العقوبات الأمريكية عليها.

مقالات ذات صلة

إغلاق