الأخبار العربيه والعالميهالتقارير

نواب ديمقراطيون يهددون بفتح “إجراءات مساءلة” لعزل ترامب

متابعات | 21 مايو | مأرب برس :

هدّد نواب ديمقراطيون في الكونغرس الأمريكي بفتح إجراءات مساءلة لعزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بعد منع أحد مستشاريه السابقين من المثول أمام مجلس النواب.

وطلب ترامب من مستشار البيت الأبيض السابق دون مغان تحدي طلب المثول أمام الكونغرس للإدلاء بشهادته بخصوص تحقيق يتعلق باحتمال حدوث تواطؤ مع روسيا، مما يزيد من الأزمة القائمة بين الرئيس والأعضاء الديمقراطيين.

ومن جهته قال رئيس اللجنة الديمقراطي جيرولد نادلر: “إن ترامب يحاول منع شهادة حاسمة عن احتمال عرقلته لسير التحقيقات”.

وقال نادلر في بيان: “تحرك الرئيس مرة تلو الأخرى -ربما بصورة تتعارض مع القانون- لحماية نفسه من إنفاذ القوانين الاتحادية، وكان دون مغان نفسه شاهداً على أشد هذه الأفعال سفوراً، الرئيس ترامب يعلم هذا، ومن الواضح أنه لا يريد أن يسمع الشعب الأمريكي رواية مباشرة عن سوء سلوكه المزعوم”.

وأضاف: إن لجنته ستنعقد صباح اليوم الثلاثاء وتوقع حضور مغان للشهادة.

كما حذر ديمقراطي ثان في اللجنة هو ديفيد سيسيليني من أنه إذا لم يحضر مغان جلسة الثلاثاء فقد يضطر الأعضاء للمضي قدما في إجراءات مساءلة بهدف عزل ترامب، من أجل إجبار إدارته على تقديم الشهود والوثائق.

وفي السياق ذاته قال كثير من أعضاء الكونغرس الديمقراطيين وكثير من ممثلي الادعاء السابقين غير المشاركين في التحقيق إن ما يتردد عن أن ترامب أمر بتنحية مولر وحاول إجبار مغان على الكذب حيال الأمر يمكن أن يمثل جريمة عرقلة لسير التحقيقات.

ونفى ترامب ارتكاب أي مخالفات وقال إنه لم يطلب من مغان تنحية مولر.

وسرد تقرير مولر صلات عديدة بين حملة ترامب عام 2016 وعدد من الروس، لكنه لم يجد أدلة كافية تؤكد حدوث مؤامرة جنائية مع موسكو.

ووصف مولر أيضاً محاولات عديدة من جانب ترامب لعرقلة التحقيق، لكنه لم يصل إلى حد إعلان أنه ارتكب جريمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق