الأخبار المحليةالتقارير

المواجهة المسلحة تقترب.. استنفار قبلي واسع بالمهرة ضد قوات الاحتلال السعودي

أكد مصدرٌ قبلي أنّ هناك استنفاراً قبلياً واسعاً بمديريتي “شحن وحات” بمحافظة المهرة اليمنية الحدودية مع سلطنة عمان، بعد محاولاتٍ سعودية جديدة لفرض أمر واقع فيهما.

وتعد هذه المرة الثالثة خلال العام الحالي التي تحاول القوات السعودية استحداث نقاط عسكرية في مديرية شحن ويرفضها أبناء القبائل.

وقال المصدر إن أبناء القبائل منعوا الشاحنات العسكرية التي تحاول السعودية فرضها على أراضي مديريتي “حات وشحن” رغم الرفض الشعبي لأي استحداثات عسكرية في المهرة.

وأوضح أن تعزيزات تابعة للمليشيات خرجت من مطار “الغيظة” باتجاه شحن في الوقت الذي استنفر فيه أبناء القبائل.

واعتبر المصدر أن السعودية والمليشيات تعمل على استفزاز أبناء المهرة الرافضين لتواجدها على أراضيهم، مستغرباً من استمرار “الصمت الحكومي جراء التعدي على السيادة الوطنية” .

وحذّر من احتمال انتقال التصعيد الى مرحلة المواجهات المسلحة “دفاعاً عن الأرض والعرض”.

جديرٌ بالذّكر أنّ الآلاف من أبناء محافظة المهرة احتشدوا الجمعة الماضية للمطالبة برحيل القوات السعودية والإماراتية من المحافظة، وإقالة محافظ المحافظة راجح باكريت.

ووصف الحشد بأنه الأضخم.

ورفع المشاركون في الإحتشاد الضخم يافطاتٍ ترفض “الإحتلال السعودي-الإماراتي” وتدعو قواتهما للرحيل فوراً والتمسك بالسيادة اليمنية .

فيديو مُضمّن

المهرة الآن@AlmhrA101

فيديو لحشود آلاف من ابناء المهرة ضد التواجد السعودي الاماراتي عصر اليوم
هتفوا ورفعوا شعارات ضد السعودية والامارات @cnnarabic @CNN @BBCWorld @France24_ar @AP @washingtonpost @nytimes

٤٣ من الأشخاص يتحدثون عن ذلك

عرض الصورة على تويترعرض الصورة على تويترعرض الصورة على تويترعرض الصورة على تويتر

الدكتور عبدالله الكثيري@Bbi61y

الف مبروك لاهلنا في المهره هذا الاحتشاد العظيم والكبير. للدفاع عن سيادة المهرة رافضين اي تواجد سعودي اماراتي واي تدخل في السلطة المحلية واعتقد انها رسالة قوية على السعودية ان تفهمها سيتحول هولاءِ بارود ونار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق