المقالات

بدء تنفيذ تفاهمات القاهرة بإنشاء منطقة عازلة في غزة

مقالات | 8 يوليو | مأرب برس :

 

 طارق صبحى حجاج  “غزه ” :

شرعت وزارة الداخلية والأمن الوطني في قطاع غزة في إنشاء منطقة عازلة على الحدود ما بين قطاع غزة ومصر، في خطوة تعد أولى خطوات ما تم الاتفاق عليه مؤخرا في لقاءات القاهرة بين مسؤولين في حركة حماس برئاسة يحيى السنوار، ومسؤولين مصريين.

وقالت وزارة الداخلية إنها بدأت بإقامة منطقة عازلة على طول الحدود مع مصر، بعمق يصل إلى 100 متر، مشيرة إلى أن هذه الخطوة تأتي ضمن إجراءات ضبط الحدود الجنوبية مع مصر.

وأكدت الداخلية أن المرحلة الأولى من هذه الإجراءات تشمل تعبيد وتسوية للطريق على الشريط الحدودي بطول 12 كم، ونشر كاميرات وأبراج مراقبة إضافة لتركيب شبكة إنارة كاملة على طول الحدود.

وأشار الناطق باسم الوزارة إياد البزم إلى أن إجراءات مشددة بدأت على الحدود الفلسطينية المصرية للمحافظة على استقرار الحالة الأمنية.

من جانبه قال توفيق أبو نعيم، وكيل وزارة الداخلية والأمن الوطني بغزة، إن هذه الخطوات تأتي في إطار التفاهمات الأخيرة مع القاهرة، مشيرا إلى أن العمل يجري لإزالة كل المعيقات التي قد تشكل قلقا مثل الأشجار والسواتر والحفر الرملية والأنفاق، مؤكدا أن هذا الأمر شأنه أن يمنع ظاهرة التسلل وتهريب المخدرات.

 

وأكد أن المساحة التي يجري العمل عليها سيكون بها مرونة لتحقيق الأهداف المرجوة من ضبط الحدود، موضحا أن الهدف من هذه الخطة هو حفظ أمن الحدود الفلسطينية والمصرية، مشيرا إلى أن ما يعانيه الأخوة في مصر يؤلمنا وما نعانيه في غزة يؤلم المصريين.

وكان وفدا من حركة حماس يترأسه قائد الحركة في قطاع غزة يحيى السنوار، قد توجه للقاهرة الشهر الماضي في زيارة استمرت لأكثر من أسبوع، جرى فيها التباحث في أمور عديدة لم يتم الإعلان عنها من جهة حركة حماس في قطاع غزة، إلا أنه تم وصفها بالزيارة الإيجابية.

وأدخلت القاهرة الأسبوع الماضي شحنة كبيرة من الوقود اللازم لتشغيل محطة الكهرباء في قطاع غزة، وسط تفاهمات بين حماس والقاهرة على عدد من التسهيلات لقطاع غزة، تشمل إدخال الوقود والبضائع وتشغيل المعبر بشكل يومي فور الانتهاء من الإصلاحات التي يقوم بها الجانب المصري.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق