قبائل عبس بحجة تعلن النفير العام ورفد الجبهات وفاء لدماء الشهداء

حجة | 9 أبريل | مأرب برس :

أكد أبناء قبائل مديرية عبس بمحافظة حجة جهوزيتهم التامة لمواجهة تصعيد العدوان ومرتزقته، مستنكرين جرائم العدوان المتواصلة بحق المدنيين وعلى وجه الخصوص النساء والأطفال والتي كان آخرها استهداف مدرسة وحي سكني بمنطقة سعوان بالعاصمة صنعاء.

وأعلنت قبائل عبس في لقاء قبلي حاشد اليوم بحضور مشرف عام المحافظة نائف ابو خرفشة النفير العام ورفد الجبهات بقوافل الرجال والمال حتى تحقيق النصر.. مؤكدة استقبال العام الخامس من العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي بمزيد من الصمود والثبات والتحدي.

كما أكد المشاركون وفائهم للتضحيات العظيمة التي قدمها الشهداء الأبطال في سبيل الدفاع عن الأرض والعرض.. معبرين عن اعتزازهم وفخرهم بالموقف الخالد لمدير المديرية الشهيد مالك ثواب الذي استشهد قبل أيام وهو يدافع عن تراب الوطن الطاهر.

كما ندد المشاركون بالجريمة النكراء التي ارتكبها مرتزقة العدوان في مديرية التحيتا بمحافظة الحديدة والمتمثلة باختطاف امرأة وابنتيها، مؤكدين أن مثل هذه الجرائم القبيحة لن تمر دون رد من كل أبناء القبائل الشرفاء الغيورين على أعراضهم.

وأشار بيان صدر عن الوقفة إلى ان جرائم العدوان الممنهجة في اليمن لن تزيد اليمنيين إلا عزيمة على التصدي للعدوان بكل الوسائل المتاحة.

ودعا البيان كافة القبائل لرفد الجبهات بالمزيد من قوافل العطاء والرجال حتى تحقيق النصر على الغزاة والمعتدين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة