وزير صهيوني يقود اقتحاما برفقة المستوطنين للأقصى المبارك

وكالات | 11 أبريل | مأرب برس :

اقتحم وزير الزراعة في حكومة العدو الصهيوني أوري أرئيل، على رأس مجموعة من المستوطنين المتطرفين، اليوم الخميس، المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من عناصر الوحدات الخاصة بشرطة العدو.

وقالت مصادر مقدسية، إن المتطرف ارئيل قدم شرحا وتصريحا عنصريا حول أسطورة الهيكل المزعوم، ونفذ جولات استفزازية في أرجاء المسجد قبل مغادرته من باب السلسلة.

في الوقت ذاته، تواصل مجموعات من المستوطنين اقتحاماتها الاستفزازية للأقصى المبارك، وتتجول فيه بحماية قوات العدو الصهيوني الخاصة.

من جانبه، استنكر وزير الأوقاف والشؤون الدينية الشيخ يوسف ادعيس، اقتحام وزير الزراعة في حكومة العدو ومجموعة من المستوطنين، ساحات المسجد الأقصى، مطالبا بوضع حد لهذه الغطرسة التي ستقود المنطقة إلى ما لا يحمد عقباه.

وأكد ادعيس أن المخططات الصهيونية المتصاعدة والخطيرة بحق مدينة القدس والمتمثلة باستمرار التدخلات في شؤون الحرم القدسي وآخرها إغلاق باب الرحمة ومنع المصلين من أداء صلواتهم فيه ما هي إلا محاولة لتغيير الأمر الواقع في الحرم القدسي الشريف، رافضا في الوقت ذاته سياسة الابعاد بحق المقدسيين وحراس وسدنة المسجد الأقصى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة