مأرب :ضابط سعودي يدعوا مشائخ مأرب الى القبول بدخول قوات أمريكية أدت الى أنسحاب لأكثر من ثلاثين طقم تابعه لبعض المشائخ الموالين للعدوان

[مأرب برس|09/مايو/2016م] – أثارة مشاده كلاميه بين ضابط سعودي ومشائخ من أبناء مأرب مرتزقة أدة الى انسحاب لأكثر من ثلاثين طقم تابعه لبعض المشائخ الموالين للعدوان وشرعية الفار هادي .

أكد مصدر موثوق بأن أكثر من 30 طقم عسكري مسلح تابعات لمشائخ مواليين للعدوان أنسحبت من معسكر التداوين .

وأوضح المصدر بأن هذا الانسحاب ياتي بعد رفض ثلاثة مشائخ قبليين أثناء قيام احد الضباط السعوديين باستدعاء المشائخ وقال هناك قوه أمريكية ستصل كون العمل والمهمه مشتركه.

وأشار المصدر وبعد ذلك تعالت الاصوات واكدو رفضهم لقبول اي جندي امريكي وانهم غير مسؤلين عن مايحدث.

وأدى الأنسحاب بعد ذلك الى نشوب مهاترات بالبوابه الجنوبيه لمعسكر التداوين بين افراد احد مشائخ قبيلة ال حتيك عبيده وجنود سعوديين وتوتر كبير وتم سحب الاطقم التابعه للمشائخ الرافضين للتدخل البري الامريكي ولو ان العدوان السعودي لا فرق بينه وبين امريكا في الإجرام.

ودعى المشائخ المنسحبون من تبقى ان يتذكرو جرائم الامريكيين في ابو غريب العراق وسجن غوانتنامو واليمن وأفغانستان وغيرها فمن لديه غيره او قطرة دم عربي ان يترفع عن الخلاف الداخلي وينظر الى اين الوطن ذاهب فاابناء اليمن هم المدد لكل مظلوم وليس هم من يؤيد أعداء الإسلام فهذا ماوصلنا اليه من الساحات العينه ومن مولها من تجار الحرب الهاربين .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة