الجيش الأمريكي يدير مختبرا بيولوجيا لأبحاث الفيروسات في جورجيا

كشف مسؤولون روس ان مايسمى مركز أبحاث الصحة العامة أو مختبر لوغار بجمهورية جورجيا – السوفيتية السابقة – يحوي مختبرا بيولوجيا تابعا للجيش الأمريكي.

وفي عام 2015م أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن هذا المركز يحوي مختبرًا بيولوجيًا تابعا لوزارة الدفاع الأمريكية، وأن مركز لوغار يحتضن مركزا بحثيا تابعا للقوات المسلحة الأمريكية

 

ويقول مسؤولون روس أن السلطات الأمريكية والجورجية تحاول التستر على أنشطة هذا المختبر البيولوجي الذي يبحث الأمراض الوبائية الخطيرة.

 

وأكد مسؤول في وزارة الصحة الجورجية أخيرا أن مختبر لوغار يبحث أمراضًا تسببها فيروسات. وقال “أميران غامكريليدزه” على شبكة تلفزيون “إيميدي” الجورجي إن بمقدور مختبر لوغار كشف العديد من الفيروسات الخطيرة.

 

وذكر مسؤول وزارة الصحة الجورجية أن مختبر لوغار يعمل في هذه الأيام على التحقق من عدم وجود فيروس كورونا في دم مرضى.

 

وأشار إلى أن مختبر لوغار يحفظ ما تم خلال الأعوام الـ70 الماضية اكتشافه من فيروسيات يمكنها أن تكون سلاحا خطيرا في يد الإرهابيين.

 

وبحسب مسؤول وزارة الصحة الجورجية فإن مختبر لوغار يوفر الحماية البيولوجية لجمهورية جورجيا.

 

ويسود الشارع الصيني اعتقاد قوي حول تورط الولايا المتحدة الامريكية في نشر فيروس كورونا عقب المواجهة التجارية وحرب العملات بين البلدين ، وتسبب تفشي فيروس كورونا في خسائر بمليارات الدولارات للصين .

 

يشار الى ان البلدان التي تناهض سياسة الولايات المتحدة الامريكية في العالم تعد من البلدان الأكثر في تفشي فيروس كورنا ، ولمحت ايران عدة مرات الى مسئولية واشنطن عن نشر كورونا ، والذي يهدد اليوم العديد من دول العالم .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة