إيطاليا تفرض حجرا صحيا على ربع سكان البلاد بسبب كورونا

فرضت السلطات حجرا صحيا على أكثر من 15 مليون شخص في شمال إيطاليا الأحد، أي ما يعادل ربع سكان البلاد، في خطوة غير مسبوقة بالنسبة لأوروبا تأتي في إطار تطبيق إجراءات مشددة للسيطرة على فيروس كورونا المستجد الذي أصاب أكثر من 100 ألف شخص حول العالم.

 

 

ووفقا لوكالة “فرانس برس” فُرضت قيود مشددة على مداخل ومخارج منطقة واسعة في شمال إيطاليا، من ميلانو العاصمة الاقتصادية للبلاد، وصولاً إلى فينيسيا الوجهة السياحية الشهيرة، بحسب مرسوم نشر على موقع الحكومة.

 

ويشابه هذا الإجراء المتخذ في إيطاليا، أكثر بلد أوروبي متضرر من الفيروس، ما قامت به الصين في مقاطعة هوباي حيث فرض حجر صحي على 56 مليوناً.

 

ومنعت كل المناسبات الثقافية والرياضية والدينية في إقليم لومبارديا و14 محافظةً إيطالية، حتى الثالث من أبريل، فضلاً عن إقفال المتاحف والمسارح وصالات السينما في كافة أنحاء البلاد.

 

واعتبرت منظمة الصحة العالمية أن التفشّي المتسارع للمرض “مثير جداً للقلق”، وبالإجمال، طال الفيروس حتى الآن 94 بلداً وتسبب بوفاة 3500 شخص حول العالم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة