العدو الإسرائيلي يبعد أسيرا محررا عن القدس لـ 6 أشهر

أبعدت سلطات العدو الإسرائيلي صباح اليوم الثلاثاء، الأسير المحرر عنان نجيب عن مدينة القدس 6 أشهر.
وكانت قوات العدو قد استدعت عنان نجيب للتحقيق مرات عدة خلال الأيام الماضية، في مراكز التحقيق في المدينة، وجاء قرار الإبعاد اليوم بزعم “تحريك فعاليات تهدد أمن المنطقة”.

وتعرّض الأسير المحرر نجيب لسياسة الإبعاد عن القدس والمسجد الأقصى مرات عديدة خلال السنوات الماضية، ضمن سياسة العدو في تفريغ المسجد الأقصى ومدينة القدس من المؤثرين والنشطاء والمرابطين.

وصعدت قوات العدو من اعتقالاتها للمرابطين والمرابطات المقدسين منذ إعادة فتح المسجد الأقصى المبارك، عدا عن الكثير من قرارات الإبعاد عن المسجد الأقصى، حيث أصدرت خلال اليومين الماضيين ما يقارب 15 قرارًا بالإبعاد عن المسجد الأقصى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة