عشرات القتلى والجرحى في هجمات في مالي

متابعات || مأرب نت || 3 شوال 1444_ه‍

 

قتل 10 مدنيين على الأقل وأصيب أكثر من 60 آخرون في منطقة موبتي وسط مالي، جراء انفجار استهدف منازلهم.

وأعلنت حكومة مالي مقتل عشرة مدنيين وثلاثة جنود و”تحييد” 88 تكفيريا في هجوم استهدف معسكرا، موضحة أن تكفيريين مشبته بهم هاجموا في وقت مبكر من صباح السبت منطقة مطار سيفاري في منطقة موبتي بوسط البلاد، عبر تفجير سيارات مفخخة، مما أسفر عن مقتل عشرة مدنيين وجرح 61 آخرين.

وقال الجيش المالي: إن “الوضع تحت السيطرة وأن فرق عسكرية تواصل مداهمة أماكن في المنطقة المحيط بالمطار”.

ودمرت الانفجارات عددا من المنازل في المنطقة المحيطة بالمطار التي تضم معسكرًا للجيش المالي.

وأضافت الحكومة في بيان “بفضل التصميم الأسطوري لقوات المسلحة الشجاعة التي تعمل بوسائلها حصرا، هُزم المهاجمون وتم تحييد 28 إرهابيا”.

وتابعت: إن الجيش المالي “دمر ملجأ إرهابيا في مرديا وقام بتحييد نحو ستين إرهابيا في بوني”، في حادثين منفصلين السبت.

وتقع بوني أيضا في موبتي بينما تقع مرديا في منطقة كوليكورو بالقرب من الحدود مع موريتانيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة