حزب الله يستهدف موقع الجرداح ‏الصهيوني وسقوط عدد كبير من الإصابات ‏بصفوف العدو

متابعات || مأرب نت || 26 ربيع الأول 1445هـ

 

أعلنت المقاومة الإسلامية في لبنان حزب الله عن استهداف مجاهديها صباح اليوم الأربعاء موقع الجرداح ‏الصهيوني مقابل منطقة الضهيرة بالصواريخ المُوجّهة، مضيفة أن العملية أدّت إلى “سقوط عدد كبير من الإصابات ‏المؤكدة في صفوف قوات الاحتلال بين قتيل وجريح”. ‏

العملية بحسب بيان صادر عن حزب الله جاءت “كرد حازم على الاعتداءات الصهيونية الاثنين الموافق في 09/10/2023 والتي أدّت إلى ‏استشهاد عدد من الأخوة المجاهدين وهم الشهداء: حسام ابراهيم، علي فتوني، علي حدرج”.

المقاومة الإسلامية أكدت أنها “ستكون حاسمة في ردها على الاعتداءات الإسرائيلية التي ‏تستهدف بلدنا وأمن شعبنا خاصة عندما تؤدي هذه الاعتداءات إلى سقوط الشهداء”.‏

في المقابل، قام العدو الاسرائيلي باستهداف مرتفعات الضهيرة ‫ومروحين وأم التوت ويارين بالمدفعية، طالباً من المستوطنين “الدخول إلى الأماكن المحصنة ‫بعد إطلاق الصاروخ المضاد للدروع من لبنان”. وفي السياق، ذكر اعلام العدو أن “الجيش بعد النتائج القاسية للعملية قام بالرد بالنار “.

وفي ما يلي نص بيان المقاومة الإسلامية:

بسم الله الرحمن الرحيم

‏﴿أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا ۚ وَإِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ﴾‏

في ردٍّ حازم على الاعتداءات الصهيونية الاثنين الموافق في 09/10/2023 والتي أدّت إلى ‏استشهاد عدد من الأخوة المجاهدين وهم الشهداء: حسام ابراهيم، علي فتوني، علي حدرج. قام ‏مجاهدو المقاومة الإسلامية صباح اليوم الأربعاء 11/10/2023 باستهداف موقع الجرداح ‏الصهيوني مقابل منطقة الضهيرة بالصواريخ المُوجّهة مما أدى إلى سقوط عدد كبير من الإصابات ‏المؤكدة في صفوف قوات الاحتلال بين قتيل وجريح. ‏

إنّ المقاومة الإسلامية تؤكد مُجدّدًا أنها ستكون حاسمة في ردها على الاعتداءات الإسرائيلية التي ‏تستهدف بلدنا وأمن شعبنا خاصة عندما تؤدي هذه الاعتداءات إلى سقوط الشهداء.‏

وما النصر إلا من عند الله العزيز الحكيم.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة