وزير الخارجية الإسباني: ندعم إقامة دولة فلسطينية وأوقفنا تصدير السلاح للكيان الصهيوني

متابعات || مأرب نت || 27 رجب 1445هـ

 

أكد وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل ألباريس، أن بلاده تريد دولة فلسطينية قابلة للحياة تتعايش مع الكيان الصهيوني.. داعياً إلى مؤتمر سلام يجمع الفلسطينيين والصهاينة ويفضي لإقامة دولة فلسطينية.

ونقلت وكالة “فلسطين اليوم” الإخبارية الليلة الماضية، عن ألباريس، قوله: إن الدعوة لمؤتمر السلام الدولي تقوم على أساس حل الدولتين.. مثنيا على دور دولة قطر في الوساطة من أجل وقف إطلاق النار في قطاع غزة.

ونبه إلى أن مدريد أوقفت منذ السابع من أكتوبر الماضي جميع تراخيص تصدير السلاح إلى الكيان الصهيوني.. مشيرا إلى أن هذا التاريخ “جعلنا ندرك أهمية الحل العادل والدائم لقضية الشعب الفلسطيني”.

وشدد على عدم رغبة بلاده في توسيع رقعة العنف في المنطقة.. قائلاً: “علينا فعل ما نستطيع للحيلولة دون ذلك”.. مُطالباً جميع الأطراف بالامتثال لأوامر محكمة العدل الدولية.

ولفت إلى أن مقار الأمم المتحدة والمدارس والمستشفيات في قطاع غزة تتعرض للقصف.. مطالباً بوقف دائم وفوري لإطلاق النار في غزة لأن 27 ألف فلسطيني استشهدوا في الحرب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة