مسيرات حاشدة بالحديدة تضامناً مع مظلومية الشعب الفلسطيني

متابعات || مأرب نت || 29 رجب 1445هـ

 

شهدت محافظة الحديدة، عصر اليوم الجمعة أربع مسيرات جماهيرية حاشدة، تأكيداً على استمرار الثبات، والتضامن مع مظلومية الشعب الفلسطيني، تحت شعار “ثابتون على الموقف.. مع غزة حتى النصر”، ومواجهة للعدوان الأمريكي البريطاني على اليمن.

المسيرات التي خرجت بشارع الميناء لأبناء مديريات مدينة الحديدة، وشارع الكدن في باجل لأبناء المديريات الشرقية، والشارع العام بمديرية الزيدية لأبناء المديريات الشمالية، وساحة مدينة زبيد لأبناء مربع المديريات الجنوبية، هتفت فيها الحشود بالشعارات المؤكدة على الثبات في مواجهة قوى الهيمنة والاستكبار العالمي.

وفي المسيرات التي جددت فيه الحشود الجماهيرية تفويض قائد الثورة، السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي، والقوات المسلحة في استمرار نصرة الشعب الفلسطيني، والوقوف في وجه التهديدات الإسرائيلية والأمريكية، شددوا في نفس الوقت على ضرورة مواصلة النفير العام وعلى الجاهزية للدفاع عن سيادة اليمن ونصرة فلسطين.

وعبروا عن تأييدهم المطلق لعمليات القوات المسلحة اليمنية ضد العدو الصهيوني والأمريكي، والمضي في خيار التحشيد استعداداً لخوض معركة “الفتح الموعود والجهاد المقدس”، والتصدي للتصعيد الأمريكي البريطاني، وتنفيذ قرارات القيادة لمواجهة أعداء اليمن وفلسطين.

وفي السياق أكد بيان صادر عن المسيرات، استمرار الشعب اليمني في فعالياته الشعبية والجماهيرية وثباته على موقفه مع الشعب الفلسطيني، ودعم عمليات القوات المسلحة في البر والبحر وقصف المدن الفلسطينية المحتلة واستهداف السفن الإسرائيلية والأمريكية.

وجدد التأكيد على الاستمرار في النفير إلى معسكرات التأهيل والتدريب، وتخرج الدفعات المتتالية من المقاتلين وإعداد العدة والجهوزية العالية واستمرار عمليات التعبئة والاستنفار للمشاركة في معركة الفتح الموعود والجهاد المقدس.

واستهجن حالة الخذلان العربي والإسلامي من قبل الشعوب المنوط بها مسؤولية التحرك وتحذيرها مما سيلحق بها من الخزي والعار.. مثمنا الدور الكبير والبارز للعمليات البطولية للمجاهدين في حزب الله في لبنان وحركات الجهاد والمقاومة في العراق.

وطالب بيان المسيرات بفتح ممرات برية آمنة للشعب اليمني وأحرار الأمة للوصول إلى فلسطين للمشاركة المباشرة في المعركة مع العدو، مؤكدا لجميع دول العالم أنّ الخطر الحقيقي والفعلي في البحرين الأحمر والعربي هو الخطر الأمريكي والإسرائيلي والبريطاني.

إلى ذلك دعا البيان أبناء شعوب الأمة وكل أحرار العالم إلى العمل القوي والفعال والمتنوع في مقاطعة البضائع الأمريكية والإسرائيلية والشركات الداعمة لهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة