السيد نصر الله يستقبل وزير الخارجية الإيراني

متابعات || مأرب نت || 30 رجب 1445هـ

 

استقبل الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله، اليوم السبت في العاصمة اللبنانية بيروت، معالي وزير خارجية ‏الجمهورية ‏الإسلامية في إيران الدكتور حسين أمير عبد اللهيان والوفد المرافق.

وجرى خلال اللقاء استعراض آخر ‏التطورات السياسية والأمنية في ‏المنطقة وخصوصاً في قطاع غزة وجنوب لبنان ‏وبقية جبهات محور المقاومة وتم التباحث حول ‏المستقبل القريب للأوضاع في لبنان ‏والمنطقة. ‏

وكان وزير الخارجية الإيراني قد أكد، أمس الجمعة، لدى وصوله بيروت، أن إيران تعتبر أمن لبنان من أمن إيران والمنطقة لافتا إلى أن استمرار دعم الولايات المتحدة للكيان الصهيوني ونتنياهو لن يؤدي إلا إلى هزيمة حاسمة ونهائية.

ولدى وصوله إلى مطار رفيق حريري الدولي في بيروت، صرح أميرعبد اللهيان أنه و بعد 4 أشهر من الإبادة الجماعية لا يزال الكيان الاسرائيلي غير قادر على تحقيق أيا من أهداف الحرب وهذا الامر بفضل الردع المؤثر من قبل مقاومة فلسطين ولبنان والمنطقة.

ولفت إلى أن قادة المقاومة في فلسطين ولبنان قاموا بعملهم بكل بصيرة وحكمة، مضيفا بأنه تم إبلاغ أمريكا مرارا وتكرارا وبكل وضوح الا تدعم الكيان الإسرائيلي في جرائمه ضد الفلسطينيين في غزة والضفة الغربية .

وقال إن: الكيان الإسرائيلي يعمل على جر الولايات المتحدة إلى مستنقع حرب في منطقة الشرق الأوسط، مشددا على أن تتوقف فورا عن دعم الكيان الصهيوني قاتل الأطفال والإبادة الجماعية.

وأوضح أن حزب الله والمقاومة اللبنانية قاما بدورهما الرادع والفعال بحنكة وشجاعة، مؤكدا استمرار إيران في دعمها القوي للمقاومة وللبنان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة