مصرع واصابة عدد من الإسرائيليين في عملية فدائية قرب عسقلان المحتلة

متابعات || مأرب نت || 6 شعبان 1445هـ

 

لقي عدد من الإسرائيليين اليوم الجمعة مصرعهم وأصيب آخرون في عملية فدائية في موقف حافلات قرب عسقلان داخل فلسطين المحتلة.

وأقرت وسائل إعلام العدو إسرائيلي بمقتل صهيونيين أحدهم جندي، وجرح 4 آخرين بينهم 2 بحالة خطرة، خلال عملية إطلاق نار من سيارة باتجاه محطة الباص في “كريات ملاخي” بالقرب من عسقلان، فيما تحدثت الوسائل عن استشهاد منفذ العملية بإطلاق النار عليه، كما طاردت 3 مروحيات منفذ آخر للعملية.

وأوضحت وسائل إعلام كيان العدو أنّ العملية تمت عند مفترق مركزي جداً في الجنوب، في طريق يؤدي إلى قطاع غزة، واصفاً العملية بـ”الصعبة جداً”، مشيرة إلى أنّه في أعقاب العملية استدعيت “مجموعة الحماية” في كريات ملاخي للانتشار عند مداخل المدينة لاستبعاد وجود مشاركين آخرين في العملية، وطلب من المستوطنين عدم الحضور إلى مكان العملية وعدم الخروج من المستوطنات المجاورة.

وكانت وسائل إعلام العدو الاسرائيلي ، افدت قبل أيام بـ”إصابة شرطي إسرائيلي في عملية طعن في البلدة القديمة بالقدس المحتلة”.

في وقت سابق من هذا الأسبوع اثارت وسائل اعلام العدو مخاوف الجهات الأمنية في فلسطين المحتلة، من شهر رمضان المقبل في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

وأقرت وسائل إعلام العدو إسرائيلي بمقتل صهيونيين أحدهم جندي، وجرح 4 آخرين بينهم 2 بحالة خطرة، خلال عملية إطلاق نار من سيارة باتجاه محطة الباص في “كريات ملاخي” بالقرب من عسقلان، فيما تحدثت الوسائل عن استشهاد منفذ العملية بإطلاق النار عليه، كما طاردت 3 مروحيات منفذ آخر للعملية.

وأوضحت وسائل إعلام كيان العدو أنّ العملية تمت عند مفترق مركزي جداً في الجنوب، في طريق يؤدي إلى قطاع غزة، واصفاً العملية بـ”الصعبة جداً”، مشيرة إلى أنّه في أعقاب العملية استدعيت “مجموعة الحماية” في كريات ملاخي للانتشار عند مداخل المدينة لاستبعاد وجود مشاركين آخرين في العملية، وطلب من المستوطنين عدم الحضور إلى مكان العملية وعدم الخروج من المستوطنات المجاورة.

وكانت وسائل إعلام العدو الاسرائيلي ، افدت قبل أيام بـ”إصابة شرطي إسرائيلي في عملية طعن في البلدة القديمة بالقدس المحتلة”. في وقت سابق من هذا الأسبوع اثارت وسائل اعلام العدو مخاوف الجهات الأمنية في فلسطين المحتلة، من شهر رمضان المقبل في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

وتأتي هذه العمليات بعد سلسلة من الاعتداءات الطويلة والممنهجة التي تمارسها قوات كيان العدو الصهيوني في الضفة الغربية، منذ بدء ملحمة طوفان الأقصى.

وتأتي هذه العمليات بعد سلسلة من الاعتداءات الطويلة والممنهجة التي تمارسها قوات كيان العدو الصهيوني في الضفة الغربية، منذ بدء ملحمة طوفان الأقصى.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة