الأجهزة الأمنية تُحبط مخططًا إرهابيًا في البيضاء

متابعات || مأرب نت || 10 شعبان 1445هـ

 

أعلنت الأجهزة الأمنية اليوم الثلاثاء، عن تنفيذ عملية استباقية ناجحة ضد عناصر إجرامية تابعة لتنظيم داعش في منطقة الخشعة بمحافظة البيضاء.

وأوضح مصدر أمني أن العملية أسفرت عن تطهير المنطقة ومصرع عدد من أخطر العناصر التكفيرية، بمن فيهم قيادات، أثناء مقاومتهم للحملة الأمنية.

ولفت إلى أن هذه العناصر كانت جاهزة وبصدد تنفيذ عمليات انتحارية خلال قادم الأيام في العاصمة صنعاء وبعض المحافظات.

وأشار المصدر إلى أنه وفي إطار العدوان الأمريكي والبريطاني على الجمهورية اليمنية المساند لجرائم الإبادة التي يرتكبها العدو الصهيوني، وبسبب مواقف اليمن المشرفة وقيامه بمسؤوليته في إسناد الشعب الفلسطيني المحاصر، عمدت المخابرات الأمريكية والبريطانية إلى تحريك أدواتها من الجماعات التكفيرية المتواجدة في منطقة الخشعة بمحافظة البيضاء لتنفيذ عمليات إجرامية كان أبرزها تنفيذ عمليات اغتيال ضد أبناء منطقة حنكة آل مسعود وما جاورها، وعمليات إجرامية سيتم الكشف عنها في تفاصيل قادمة.

وأشادت الأجهزة الأمنية بالجهود المبذولة من قبل الأحرار من أبناء المنطقة ومحافظة البيضاء عموماً والتي ساهمت في سرعة القضاء على تلك العناصر التكفيرية.

ودعت المواطنين إلى المزيد من اليقظة والانتباه والإبلاغ عن أي تحركات مشبوهة لهذه العناصر الاجرامية لما فيه تحقيق أمن البلاد والمصلحة العامة للمواطن على الرقم المجاني (100).

وطمأنت الأجهزة الأمنية أبناء الشعب اليمني العظيم بأنها لن تألوا جهداً في متابعة وضبط كل من تسول له نفسه المساس بأمن وسلامة المواطن، وستعمل جاهدة على ألا يبقى موطئ قدم للجماعات التكفيرية في بلد الايمان والحكمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة