ناطق أنصار الله: الفيتو الأمريكي وصمة عار لا تمحى

متابعات || مأرب نت || 11 شعبان 1445هـ

 

ندد ناطق أنصار الله – رئيس الوفد الوطني المفاوض محمد عبدالسلام، بالفيتو الأمريكي المتكرر في مجلس الأمن ضد أي قرار يدعو لدواع إنسانية لوقف إطلاق النار في غزة.

ووصف عبدالسلام، في منشور له على منصة “إكس” الفيتو بـ “الوصمة العار التي لا تمحى من جبين هذه الدولة التي تدعي زورا وبهتانا أنها تمثل قيم الإنسانية”.

وأكد أن إشهار الفيتو الأمريكي بشكل متكرر “يعتبر عدوانا شاملا على الإنسانية وإعلان حرب مفتوحة على شعوب المنطقة وليس فقط ضد الشعب الفلسطيني”.

ودعا عبدالسلام شعوب وأنظمة المنطقة إلى “الانتصار لكرامتها والخروج عن صمتها وتُسمع صوتها بضرورة وقف العدوان على غزة وفك الحصار”.

وحذر ناطق أنصار الله من أن “أمريكا بسياساتها العدوانية تضع نفسها ومصالحها وجها لوجه مع جميع شعوب المنطقة، وأنه لا يمكن السماح باستمرار جرائم الإبادة الصهيوأمريكية بحق أهالي غزة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة