معاناة أبناء صعدة اليمنية بسبب القنابل العنقودية السعودية

آلاف الأسر اليمنية اكتوت بلهيب صواريخ طائرات التحالف السعودي

 

صغير الرازحي من أبناء محافظة صعدة اليمنية وإحدى الحالات النازحة إلى العاصمة صنعاء التي عانت ويلات قصف طائرات التحالف للمنازل بالقنابل العنقودية المحرمه دولياً.

 

أصيب صغير الرازحي بجروح إثر تعرض منزل العائلة في منطقة رازح بصعدة للقصف بالقنابل العنقودية السعودية.

 

جروح تبدو طرية برغم مرور أيام عليها..عجز أسرته وقلة حيلتها حالا دون مداواة صغير.

 

لم يكن صغير وحده من أصيب بهذا القصف فابن عمه (نبيل) أصيب أيضا فضلا عن استشهاد اثنين من أسرتيهما وجرح ستة آخرين.

 

 

هذه الأسرة النازحة بجراحها واحدة من آلاف الأسر التي اكتوت بلهيب صواريخ طائرات التحالف السعودي, وإن لم تنزفْ دما كصغير .. فهي تنزف ألماً لنزوحها بعد تدمير منازلها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة