الأطراف السياسية بكردستان تتوقع تأجيل الاستفتاء في كركوك

متابعات | 23 سبتمبر | مأرب برس :

أعلن عضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني رزكار علي، السبت، أن كافة الأطراف السياسية بكردستان تتوقع تأجيل الاستفتاء في كركوك وجميع المناطق المتنازع عليها.

ونقل موقع السومرية نيوز عن علي قوله إن “كافة الأطراف السياسية في كردستان اتفقت على أنه من المتوقع أن يؤجل الاستفتاء في المناطق المتنازع عليها ومنها كركوك وكل المناطق التي تشملها المادة 140 من الدستور”.

وأضاف علي أن “الاتحاد الوطني لن يخرج من الإجماع الكردستاني “مؤكدا “مستمرون في جهودنا في هذا الاتجاه”.

وكان النائب عن ائتلاف دولة القانون عبد السلام المالكي اعتبر، اليوم السبت، شمول مناطق في ديالى وصلاح الدين باستفتاء كردستان بأنه “تصعيد خطير وتطاول” على مفهوم التعايش والأخوة، فيما حذر من أن ذلك سيجر المناطق المتنازع عليها جميعا إلى “مصير مجهول”.

واعتبر رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني اعتبر، أمس الجمعة (22 أيلول 2017)، أن الإقليم توصل إلى “قناعة” بعدم استطاعته العيش مع الحكومة المركزية في بغداد، فيما أشار إلى أن موضوع الاستفتاء “خرج من يده”.

وكان توجه وفد من حكومة إقليم كردستان إلى بغداد اليوم السبت لإجراء حوار مع الحكومة العراقية بالتزامن مع الاستفتاء المقرر على استقلال الإقليم يوم الاثنين.

وقال هوشيار زيباري أحد كبار مستشاري الزعيم الكردي مسعود البرزاني لرويترز إن الوفد سيناقش عملية الاستفتاء لكن الاستفتاء سيمضي قدما.

وأضاف أن المحادثات مع بغداد ستجري قبل الاستفتاء وخلاله وبعده.

وقال كردستان العراق إن التصويت يهدف إلى إعطاء الإقليم الذي يتمتع بحكم شبه مستقل تفويضا شرعيا لتحقيق الاستقلال عن العراق من خلال الحوار مع بغداد ومع تركيا وإيران المجاورتين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة