سقوط طائرتين بدون طيار للعدو الإسرائيلي في الخليل وبيت لحم

وكالات | 25 سبتمبر | مأرب برس :

سقطت، اليوم الاثنين، طائرتان بدون طيار إسرائيليتان، من نوع “راكب السماء” في منطقتي بيت لحم والخليل، ليصل عدد الطائرات التي تسقط من نفس النوع إلى سبع طائرات وسط مزاعم العدو العثور عليها واستعادتها.

وقالت مصادر العدو الإسرائيلي إن أعمال تمشيط جرت بحثا عن الطائرتين اللتين عثر عليهما الجيش واستعادهما، نافيا أي قلق من تسرّب معلومات نتيجة لهذين الحادثين.

 ونقلت وكالة سبوتنيك عن ما يسمى الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي تأكيده سقوط طائرتين بدون طيار تابعتين للجيش الإسرائيلي من نوع “راكب السماء” في منطقتي الخليل وبيت لحم، مشيرا إلى أن الجيش قرر مؤقتا تعليق العمل بهذا النوع من الطائرات.

وأضاف أدرعي أنه “تم فتح تحقيق في ظروف سقوط الطائرتين دون أي مخاوف من تسرب المعلومات”، مشيرا إلى أن “قائد القوات البرية في الجيش الإسرائيلي قرر مؤقتا تعليق العمل بالطائرة بدون طيار “راكب السماء”.

.ووفقا للمصادر ذاتها أنه في أعقاب سقوط الطائرتين اليوم وما سبقه من سقوط طائرات أخرى في الفترة الماضية، قرر ما يسمى قائد القوات البرية في الجيش الإسرائيلي اللواء كوبي براك، وقف تحليق هذه الطائرات حتى يتم فحص ومراجعة نظام هذا النوع من الطائرات “راكب السماء”، والذي ثبت فشله بصورة كبيرة في الآونة الأخيرة.

يشار إلى أنه في حزيران الماضي سقطت طائرة استطلاع من نوع “راكب السماء” في منطقة بيت لحم، وفي مارس الماضي سقطت طائرة من ذات الطراز في قطاع غزة، وسبق ذلك بشهرين سقوط طائرة أخرى في جنوب لبنان، وفي ذات الشهر فقد الجيش الإسرائيلي طائرة أخرى خلال نشاط له في مخيم بلاطة بنابلس، وسط ادعاء العدو الصهيوني أنه عثر على جميع هذه الطائرات زاعما أنه لم يكن هناك خطورة لتسرب معلومات أمنية حساسة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة