انطلاق فعاليات مسيرة العودة الكبرى وهنية يؤكد لا تنازل عن حق العودة ولا اعتراف بالكيان

فلسطين المحتلة | 30 مارس | مأرب برس :

انطلقت اليوم الجمعة 30 مارس، فعاليات مسيرة العودة الكبرى عند نقاط التماس على حدود قطاع غزة بمناسبة يوم الأرض.

وأكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية أن مسيـرة العودة الكبرى هي البداية للعودة إلى كل أرض فلسطين، مشيراً ألى أن شعبنا يقول للرئيس الأمريكي دونالد ترامب لا تنازل عن القدس أو فلسطين ولا حل إلا بالعودة.

وقال هنية في كلمة له في خيمة العودة، على الحدود الشرقية لقطاع غزة: إن الشعب الفلسطيني لن يقبل أن يبقى موضوع العودة مجرد شعار يردده الناس بل نعمل بكل جد من أجل تجسيد ذلك بكل الطرق ومعنا كل الصادقين والمخلصين من أبناء شعبنا.

وأضاف أن شعبنا يؤكد ليس فقط تمسكه بحقوقه وإنما يجسد وحدته في الميدان وحول الثوابت وعلى رأسها حق العودة لتبقى ثوابتنا الوطنية عنوان وطريق وحدتنا.

ولفت إلى أنه في الوقت الذي بلغت فيه الهجمة على قضيتنا ذروتها منذ قرار ترامب بإعطاء القدس للاحتلال الغاصب والحديث المتزايد عن التحضير لما يعرف بصفقة القرن ويسارع البعض للتطبيع مع الكيان ويشتد الحصار والاستيطان والتهويد وغير ذلك، فإن هذه الجماهير خرجت لتقول كلمتها الفاصلة، لا بديل عن فلسطين ولا حل الا بالعودة.

يذكر أن فعاليات مسيرة العودة الكبرى التي تشكل حدثًا فارقًا في التاريخ الفلسطيني المعاصر ومن المقرر أن تتواصل لحين اجتياز السياج الفاصل مع الأراضي المحتلة وتحقيق العودة، بمشاركة أطياف الشعب الفلسطيني ومن أماكن لجوئهم كافة، وذلك بعد مرور نحو 70 عامًا على نكبة فلسطين وتهجيرهم من أرضهم.

وتوجه في وقت مبكر من صباح اليوم آلاف الفلسطينيين في قطاع غزة لمخيمات العودة المنصوبة في خمس مناطق تبعد 700 متر عن السياج الفاصل مع الأراضي المحتلة، عقب انتهاء الاستعدادات لاستقبال الآلاف هناك، لإقامة صلاة الجمعة هناك ومجموعة من الفعاليات.

وتوزعت  المخيمات كالتالي: في رفح بمنطقة “قوز أبو خصلة”، وفي خانيونس شرق بلدة خزاعة، فيما تم نصب مخيم المحافظة الوسطى شرق مخيم البريج، أما في غزة بمنطقة الكسارات نهاية شارع المنصورة شرق حي الشجاعية، وأخيرًا مخيم الشمال في منطقة أبو صفية شرق مخيم جباليا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة