عدن تغرق بالدم وأرتفاع منسوبه ومصرع وجرح 70 شخصاً تحت جنح الأحتلال

مارب برس|الأربعاء17/فبراير/2016م|-عدن
أستمرار الفوضى والأنفلات الأمني بالمحافظات الجنوبية وأرتفاع منسوب السفك لدمى اليمنيين تحت وطأة الأحتلال .

كما أرتفعت حصيلة التفجير الإنتحاري الذي استهدف معسكرا للتدريب في منطقة البريقة بمحافظة عدن صباح اليوم الأربعاء إلى 13 قتيلا و57 جريحا، وفقا لمصادر محلية.

وكان فجر إنتحاري نفسه بمعسكر رأس عباس بالبريقة، بعد أن تمكن من التسلل عبر أحد المنافذ الجبلية، ما أسفر عن وقوع عشرات القتالى والجرحى من الجنود.

إلى ذلك، أعلن تنظيم “داعش “الإرهابي مسؤوليته عن التفجير الإنتحاري.وقال التنظيم في بيان له إن الانتحاري المكنى (أبو عيسى الأنصاري) تمكن من تجاوز الطوق الأمني حول المعسكر، وفجر حزامه الناسف وسط المجندين الذين وصفهم بـ”جنود الطاغوت” و”المرتدين”.

وتشهد عدن فوضى أمنية عارمة منذ احتلالها من قبل تحالف السعودي الأمريكي في أغسطس من العام الماضي، والذي ايضاً يسهل للجماعات التكفيرية وعلى رأسها”داعش” السيطرة على أجزاء واسعة من المحافظات الجنوبية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة