مقتل مستوطن صهيوني وإصابة آخر في عملية طعن قرب بيت لحم

فلسطين المحتلة | 16 سبتمبر | مأرب برس :

قتل مستوطن صهيوني وأصيب اخر، اليوم الأحد، إثر تعرضه للطعن من فلسطيني على مدخل إحدى المجمعات التجارية للمستوطنين ببيت لحم جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

وذكرت القناة “العاشرة” العبرية أن مستوطنا قتل بعد إصابته بجراح خطيرة بالعملية التي وقعت على مدخل مجمع “رامي ليفي” القريب من مفرق مستوطنة “غوش عتصيون” المقامة على أراضي المواطنين جنوبي بيت لحم.

وذكرت فرق الإسعاف الصهيونية أن مستوطنا في الأربعين من العمر تعرض لعملية طعن على مدخل تجمع “هاريم” التجاري القريب من المفرق فأصيب بجراح خطيرة ولقي مصرعه لاحقًا،، بينما أقدم أحد الحراس بالمكان على إطلاق النار باتجاه المنفذ وهو فلسطيني من سكان الخليل ويبلغ من العمر 17 عامًا.

وتضاربت الأنباء حول حالة الفلسطيني الجريح حيث ذكرت تقارير أنه أصيب بجراح طفيفة، أما مصادر عبرية فقد قالت إنه مصاب بجراح بالغة.

وأكدت مصادر أخرى ان عملية الطعن أدت لإصابة اثنين من المستوطنين أُعلن عن مقتل احدهما في وقت لاحق ، في حين تم اطلاق النار صوب الشاب مما أدى لإصابته إصابة طفيفة واعتقاله على الفور.

المصدر: صفا +فلسطين اليوم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة