احيى ذكرى رحيل مفجر الثورة الإيرانية

[مأرب برس|03/يونيو/2016م] – طهران – أحيا الإيرانيون اليوم الجمعة الذكرى السابعة والعشرين لرحيل مفجر الثورة الإسلامية في إيران الإمام الخميني بمشاركة شعبية ورسمية واسعة.

وشهد ضريح الإمام الراحل جنوبي العاصمة طهران ولإحياء الذكرى مشاركة مختلف أطياف الشعب الإيراني وكبار المسؤولين إلى جانب مئات الضيوف الأجانب من عشرات البلدان.

وجرت مراسيم رسمية وشعبية في ضريح الإمام الراحل جنوبي العاصمة طهران بمشاركة كبار المسؤولين في البلاد، حيث ألقى قائد الثورة الإسلامية آية الله السيد علي خامنئي خطاباً أكد فيه أن من الخطأ الوثوق بأميركا وأن إيران لا تستطيع الوقوف مكتوفة اليدين إزاء الممارسات الأميركية والبريطانية في المنطقة والتي تطال الشعوب المظلومة ومنها الشعب السوري والفلسطيني واليمني.

وولد الإمام الخميني في مدينة خمين جنوب غرب طهران في الرابع والعشرين من سبتمبر 1902م، وتوفي في الثالث من يونيو 1989م.

وقاد الإمام الخميني جماهير الشعب الايراني للثورة ضد نظام الحكم الشاهنشاهي المدعوم من الغرب، وحقق النصر لأبناء الشعب بعد سنوات طويلة من النضال والكفاح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة